ما حقيقة وفاة عالية نصيف بفايروس كورونا وابنها

ما حقيقة وفاة عالية نصيف بفيروس كورونا, انتشرت في الآونة الأخيرة أخبار عن وفاء عالية نصيف بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 وانتشرت الكثير من الأخبار وتداول نشطاء التواصل الاجتماعي هذا الخبر وذلك ان عالية نصيف اصيبت بفيروس كورونا وانتقل الى رحمة الله يوم أمس الأحد والتي تكون عضو في مجس النواب العراقي, اذ كما نعلم ان للاسف فيروس كورونا المستجد انتشر في جمهورية العراق وتفشي هناك بسبب عدم اتخاذ إجراءات الحماية والوقاية اللازمة.

حيث أعلنت قناة بي بي سي العربية بشكل رسمي عن خبر وفاة عضو البرلمان عالية نصيف وذلك بسبب اصابتها بفيروس كورونا والتي كانت تعاني سابقا من التهابات في الرئة حادة هذا ما ساعد فيروس كوفد 19 في وفاتها وتواجدها في مستشفى العزل ولكن للمصداقية وتاكيد المعلومات لحتى هذه اللحظة من نشر هذا الخبر لم ياتي اي تأكيد رسمي من البرلمان العراقي يفيد بشان وفاء عالية نصيف بسبب اصابتها بفيروس كورونا المستجد.

  • شارك الخبر :
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest


للأسف جاء خبر وفاء عالية نصيف التي كانت تعاني من التهابات رئوية حادة بإصابتها بفيروس كورونا الذي انتشر في جمهورية العراق بعد وفاة ابن عالية نصيف بسبب إصابته بمرض الفشل الكلوي وذلك بعد أن تلقى العلاج لعدة أشهر داخل المستشفيات العراقية, اذ من الممكن الزعل والتفكير المستمر في ابنها والأمراض السابقة وهي الالتهابات الرئوية وفيروس كورونا جميعا عوامل سلبية تضعف من صحة عالية رحمة الله عليها.

قالت المرحومة عالية نصيف في احد اللقاءات انها اتصلت بوزير الصحة بشأن موضوع فيروس كورونا المستجد وانتشارها بصورة كبيرة في العراق وحاولت أن تشرح له الموقف وتقترح عليه عدة طرق لحماية المواطنين ومنع تفشي هذا الفيروس وقال انه وعدها سوف يقوم باتخاذ جميع الإجراءات والتدابير اللازمة للحد من انتشار هذا الفيروس الذي للأسف لا يوجد له لا علاج او مضاد او ترياق.

بامكانكم معرفة المزيد من المعلومات والتفاصيل عن عالية نصيف واخبار وفاتها والأمور التي كانت تقولها لوزير الصحة وغيره من الوزراء والتي كانت تسعى جاهدة الى حماية المواطنين ومحاولة منع انتشار هذا الفيروس, اذ اقترحت ضرورة تدخل رئيس الوزراء ووزير الصحة والجهات المعنية لإنقاذ المواطنين وتخليصهم من هذا الفيروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

scroll to top