ماذا حديث للداعية عبلة الكحلاوى وحقيقة وفاتها

ماذا حديث للداعية عبلة الكحلاوى وحقيقة وفاتها : الداعية عبلة الكحلاوي مصرية الجنسية ولدت في مصر بتاريخ 15 ديسمبر لعام 1948 وقد عملت أستاذة للفقه في كلية الدراسات الاسلامية بجامعة الازهر , وهي ايضاً ابنة الفنان الكبير محمد الكحلاوي .

حيث أكملت الداعية دراستها في جامعة الأزهر في تخصص الدراسات الإسلامية في مصر , وبعدها حيت بشهادة الماجستير في الفقه المقارن , وبعدها بفترة زمنية ليست ببعيدة نالت الداعية شهادة الدكتوراه , مع مرتبة الشرف وذاع صيتها ولمع نجمها من خلال تقديم مجموعة من البرامج الدينية والإسلامية على الشاشات وتقدم هذه البرامج لافادة الناس وتوعيتهم حول دينهم واعطاء النصائح.

  • شارك الخبر :
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest


وفي خبر تداوله النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي اليوم وهو خبر وفاة الداعية الإسلامية المعروفة عبلة الكحلاوي , حيث ان خبر وفاة الداعية عبلة أثار الكثير من الضجة الإعلامية على مواقع التواصل الاجتماعي بشتى الانواع ولاسيما انه قبل ايام تم تداول شائعة وفاتها وقد علقت الداعية على الخبر ونفت هذه الشائعات وأكدت أنها لازالت على قيد الحياة .

وقد كان مؤخراً قد تم تداول خبر من قبل المغردين على مواقع التواصل الاجتماعي يفيد بوفاة الداعية عبلة الكحلاوي , حيث إن الداعية خرجت عن صمتها وقالت : أنا لا ألتفت لمثل هذه الشائعات , وان كل تركيزي على رعاية المصابين في الدار . وتشير في ذلك أن كل المصابين في الباقيات الصالحات حالتهم تتحسن للأفضل ويقومون بتلقي الرعاية الطبية اللازمة .”

وقالت ايضاً الداعية عبلة عن خبر وفاتها: ” انا بخير .. ربنا يسامحهم مروجي الشائعات لسا ليا ايام والحمدلله لسه فيا نفس وعايشة في الدنيا وربنا كاتبلي اعيش” .

وقالت الكحلاوي ايضا في تصريح ان مروجي الإشاعات تعبوا اعصاب أهلي وحبايبي ،وقالت ايضاً أسأل الله حسن الخاتمة وهفضل احب بلدي وادافع عنها وليش لي اعداء ولست شخصية خلافية ربنا يتقبلني على خير , حرام اشوف جنازتي قدامي “.

وقد أثارت هذه الشائعات بلبلةً في المنطقة فهذه ليست أول مرة تخرج شائعات عن وفاة احد المشاهير او الداعين أو الفنانين فيجب على الجميع التأكد من مصدر الخبر قبل نشره بمواقع التواصل الإجتماعي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

scroll to top